Chaldean Of Iraq

بلاد ما بين النهرين موطن الآثار والسياحة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  

شاطر | 
 

 مَن يشتري اراضي عنكاوا ومَن الذي باع !!!! نيسان سمو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Sirwan Shabi
Admin


عدد الرسائل : 881
تاريخ التسجيل : 04/10/2007

مُساهمةموضوع: مَن يشتري اراضي عنكاوا ومَن الذي باع !!!! نيسان سمو   الأحد فبراير 12, 2012 10:18 pm

مَن يشتري اراضي عنكاوا ومَن الذي باع !!!!
« في: اليوم في 06:37:09 pm »

--------------------------------------------------------------------------------
مَن يشتري اراضي عنكاوا ومَن الذي باع !!!!
الدستور هو الذي يجب ان يحمي المسيحيين في العراق وليس الكورد !!.. هذا كان عنوان الحلقة في العام الماضي وقد غيرته اليوم وستعرفون ذلك الآن ..
ماهي حقوق حماية المسيحية في كردستان العراق دستورياً !!..
لماذا تكون حماية الأقليات في كردستان العراق من قِبل اشخاص وليس القانون والدستور !
اهلاً بكم في بانوراما هذا اليوم وهذا العنوان سيكون محور حلقتنا لهذه الليلة ، وسنستضيف فيه رئيس الحركات والأحزاب المسيحية في العراق السيد ( والله اسم صعب ) لم استطع ان اجد اسم مشترك لهذه الأحزاب الأخوية ولهذا سنكمل الحلقة بدون ضيف ..لأن لو كان الأسم كلداني ستسحب الجنسية اللآشورية من زوجتي ، ولو كان الأسم آشوري ستسحب الجنسية الكلدانية مني ...( والأنضباطية شلون ) !!.( سيتم القبض على اولادي )..
هناك محاولات من المسؤولين الأكراد لأدخال البعض من المفاهيم الأنسانية وترسيخ بعض من الديمقراطية في عقل المواطن الكردي ( السني ) فجلبوا عدد كبير من الأساتذة الجامعيين من السويد والدنمارك والنرويج وغيرهم لأعطاء المحاضرات في الجامعات الكردية ، ( والله مشكورين ، افضل من العرب ) وفي الكثير من الأحيان عندما يتطرق المحاضر الى النظريات العالمية الداروينية كانت او الوجودية او الغير الوجودية او غيرها من النظريات العلمية ينهض بعض الطلاب ويقولون ( ئه فه كه ره ، ئه فه ديينة ) ؟ يعني بالترجمة العربية هذا حمار ، هذا مجنون ..من حقهم ان يقولوا ذلك ، لأن العلم لا يبدأ من القاعدة العليا بل من القاعدة الأساسية ( التحتية ) ( إلا عند الشرقيين ) ( لعد ليش يكولون سريلانكي ) ؟..
أيها الأخوة : الديمقراطية والعلم والفلسفة الأنسانية والعدالة الأجتماعية واهمها ( القانون ) لا تبدأ من قمة الهرم بل من قمة المنارة ...لا يستطيع هذا الطالب ان يلغي كل ما اُدخل في رأسه لأكثر من عشرون عاماً بالمطرقة والجاكوج وإدخال محله ما يقوله السويدي او الدنماركي في ليلة وضحاها !!.. لأن هناك مصدر هو الذي يُشرع افكار هذا الطالب ، وهذا المصدر هو اعمق وابعد من ان يغيّره المحاضر السويدي او النرويجي في ليلة وضحاها . ( وهذه الحالة ليست محصورة في الأكراد فقط بل في كل الشرائح الأخرى ، من ضمنها المسيحية ). البعض يأخذ الموضوع تمنياً ورجاءاً وطلباً وغيرها من الأمنيات ، ولكن الموضوع ليس بالتمني او الترجي يا سيدي الكريم ( المهم لا تكون بخيل ) !.. الموضوع مسألة علمية ومنهجية وفلسفية ( دستورية و قانونية ) فلا يجب ان نتمنى او نترجى الثقافة والأنسانية والديمقراطية من الذي لم يتعلمها اصلاً ... قد يقول البعض بأننا مضطرين للتعايش معهم ويجب تقبلهم كما هم وإنهم ليس جميعهم كذلك ، وانكم يجب ان لا تصبوا الزيت على النار لأنكم بعيدين ( ولستم في النار ) . اعلم هذا جيداً ومتفق مع الأخوة في ذلك .وكتبت اكثر من كلمة في هذا الخصوص وطلبت من كل الأخوة الذين يكتبون من دالاس وجزر الهونولولو بأن لا يصبوا الزيت على جسم المواطن المسيحي الذي هو تحت الشمس المحرقة... فأعود وأقول لا تتوقعوا منهم اقل من هذا ؟ ولا تعودوا الى مربع الصلوات او الدعاء والرحمة والسلوان ( رجاءاً ) .. لأن الجامع سوف لا يزول من هناك وخطبة الجمعة سوف تبقى هي المصدر والألهام لهذا المواطن الفقير . وحتى لا تتكرر احداث زاخو وسميل وشيوز ( سيأتي دور عنكاوا وسرسنك ) وغيرها من القرى المسيحية من جديد يجب ان نتجه الى الحكومة الكردية بقرار واحد هو الحماية الدستورية . يجب التوحد ولو لفترة وجيزة بين الأطياف المسيحية للمطالبة سوياَ بحماية حيات ومستقبل المواطن المسيحي هناك عن طريق القانون والدستور وبشكل واضح .. لسنا هناك ولا نعلم خفايا ودهاليز الصراع القومي بين الاخوة الأعداء وليس من حقنا ان نتدخل من بعيد كثيراً ولكن نقولها وبصراحة ( ليس هناك قانون واضح يحمي الأقليات وممتلكاتهم ) .. هناك قوانين في الدستور الكردي ( الذي لم اقرأه ) ينص على حقوق الأقليات في التعايش السلمي وغيره نعم ..نعم هذا واضح ، ولكن هل يقول هذا النص ما هي حدود هذه الحقوق ؟..هل يضع هذا القانون الحد الفاصل بين خطبة الجمعة وخطبة الأحد !! يجب ان يكون هناك قانون دستوري واضح ويقول : المسيحي يأكل لحم الخنزير ويشرب العرق ( خاصة المحلي ) ولا يمنع عنه فتح البارات والديسكوات ( ليش نعرف غيرها ) ؟ ويلبس فوق الركبة ولا يرجع للورى ، ويلعب البوكر ( انشاء الله حتى لو يلعب طرة : كتبة ) هو بكيفا ( ممنوع التدخل ) .. طبعاً لا ..هنا تُكمن المشكلة يا اخوان ..لا يوجد قانون واضح يحمي حقوق المسيحي كما هو ... ( نحن لسنا غرباء او داخلين جدد الى هناك ، نحن اصحاب الأرض ولسنا مستأجرين ولنا الحق في هذا القانون وهذه الحماية ) .. ) متى ستتوحد وتتطابق افكارنا وعاداتنا وتقاليدنا مع الكردي !!.. ابداً .. وهنا هي الطامة الكبرى .. اليوم نستجدي الشفقة والرحمة والعون من السيد البارازاني او الطالباني ولكن مَن يقول بأن هذا البارازاني او النيجيرفاني سيبقى الى الأبد !!. الأكراد ايضاً يموتون ..( معقولة لأنه كوردي سيبقى ولا يموت ) !. ( والله فكرة ) .. ولكن لماذا والى متى سنبقى نستنجد الشفقة والرحمة من اشخاص معينين ولماذا !! ومَن قال كيف ستكون الظروف بعد عشرة او عشرون سنة المقبلة !!. هذا هو السؤال .. يجب ان نعلم جيداً بأنه لو اُجريّت الأنتخابات الآن في الأقليم وتكون انتخابات نزيه سيكون حصة الأسلام فيها هي حصة الأسد ... ماذا سنفعل في حينها !! . سنعود الى المربع ( ما قبل العصر المخملي ) .. وسنبدأ من جديد رحلة المحبة والتآخي ، والسلام ، والبكاء ، والصبر والسلوان وانتظار المعجزة من التحت ( الفوق جربناها بما فيه الكفاية ولم ننجح ) .. لنتحد ( عُرفي ) ونأخذ حقوقنا التي تحمينا ومن ثم نُمزق الورقة وننفصل كما تشاؤون . انشاء الله ان ينفصل ( كلد ) . ويصبح : ( ك . ل . د ) .. و ( آشو) يصبح ( ع . م . ط ) لا يهم بما انه محمي دستورياً وقانونياً.. وطبعاً اقصد كل القوانين الأخرى التي تهم المواطن والعائلة المسيحية ويكون هذا مثبتاً وسارياً لكل المدن والأقضية والقرى المسيحية . .. وغير ذلك سوف نبكي من جديد كما بكى والى الآن اجدادنا القدامى من نبو خذ نصر الى سنحو الى آشور الى كلدو وهلما جرى والى الآن.. وسوف لا تنزل الرحمة من اي جهة ولا تنزل البركة او المظلة من الفوق لتحمينا . ونقولها بصراحة ( على مسؤليتي الشخصية ) إذا لا تستطيع الأحزاب المسيحية هناك بالتزاوج العُرفي ( لفترة وجيزة ) من اجل ضمان حقوق وحياة المواطن المسيحي ليس من حقها ان تبكي او تشكي او حتى ان تطلب من المسيحي البقاء هناك الى ان يُقتل واحد بعد الآخر ... ( ومن حقي وحق غيري ان يسأل : كيف تتزواج الأحزاب العالمية إذن والتي هي لا مسيحية ولا مذهبية ولا طائفية ولا تشترك في اي خوائص دينية ) !!.. كل عام ودستور وقانون يحمي المستضعفين في العالم بخير ...( هسة واحد راح يقول ها وين رحت )؟. نعم اخي هذه الكلمة كانت بعد احداث زاخو وسميل ( العام الماضي ) ولكن الجماعة لم يأبوا ان ينشروها بالرغم من انني غيرت العنوان لأكثر من ثلاثة مرات ( الى ان وصل شيء ما يشبه شيء ) وكذلك اكثر من نصف المضمون ( الى ان اصبحت هكذا عادية ) ومع هذا لم تنشر في حينها ( عكس وعلى عنادي )( هسة اتصالحنا ) ( ولكنني اصريتُ على ارسالها مرة اخرى لأن بيني وبينكم هذه العناوين تُقرأ اكثر وسنرى ذلك بين هذه المقالة والقادمة والتي ستكون عن بوادر حرب كارثية في المنطقة ) .. وقد ذكرت فيها كما هو واضح سيأتي دور عنكاوا وها قد اتى ولكن هذه المرة عن طريق آخر وخطر جديد وهو من الخارج ( وقد يكون من الداخل ) في شراء اراضي عنكاوا وقد يتم حتى بيع عنكاوا نفسها لأن الرأسمالية والشركات اليهودية تحاول الأستقرار هناك وبأي شكل من الأشكال للسيطرة المستقبلية وكذلك من اجل الأقتراب من إيران لأغراض مختلفة واهمها التجسس وحتى للقيام بعمليات داخل ايران . ( صدقوني إذا لم تكن شركات خارجية ستكون كردية خارجية مشتركة ، وإذا لم تكن كذلك ستكون كردية خالصة ، وإذا لم تكن كذلك سيكون مواطن كردي ، يعني الطرد والأعتداء سوف لا ينتهي ولكنه سيتغير من شكل لآخر ) ..وهذه المنطقة هي من افضل المناطق للنفوذ من خلالها بسبب حداثة الدولة الكردية وكذلك بسبب وضعية الطائفة المسيحية الهش وذلك في استغلال الفقر الموجود عند اهالي المنطقة وسيتم اغرائهم بكل الوسائل من اجل السيطرة على تلك المدينة وقصة الأبراج الأربعة هي سوف لا تكون الأخيرة ( ولو لا افهم شيء بهذا الخصوص ) ولكنني قرأت لبعض الأخوة يقولون ان سعر الشقة الآن وصل الى اكثر من 150000 الف دولار يعني ان الأبراج قد ارتفعت من الأرض فعلاً ( واحنا وعنكاوا هسة حسينا ) .. لا اعلم لماذا الآن ولماذا ليس قبل ان يرتفع الأساس اصلاً ؟؟.. وخوفي من ان يأتي مستثمر ( صغير ) ويشتري عنكاوا كلها واهلها لا يعلمون إلا بعد ان يهاجروا ( والله فكرة ) . ولهذا كنت قد طالبت في كلمتي هذه بأننا يجب ان نتحد عرفي ) ونتوجه للحكومة بالمطالبة بحماية قانونية ودستورية لأن الوضع اصعب مما يتصوره البعض ..وهنا سأضيف : ان المنطقة هي من اهم المناطق العالمية جغرافياً ( عسكرياً ) للسيطرة على المستقبل القادم من إيران وكذلك الخطر المحتمل من تركيا وطبعا الخطر القادم من الدويلات العراقية المتطورة .. والأكراد بعد تجارب ( قليلة ) يعلموا جيداً مع مَن يجب ان يتحالفوا من اجل عدم إزالتهم من المنطقة ( الحلم ) من جديد ، والرأسمالية تعلم ايضاً كيف تستغل هذا وباقي الدور على الكلداني والآشوري الذين لازالوا مشغولين بإيجاد اسم توافقي لهم ( ك.ل.ش او ش.ل.ك ) ... يجب ان نعلم وهذا لا يكفي بل يجب ان نعلم ونعمل من اجل اخذ حقوقنا الدستورية ( للأنسان والأرض ) ( ليش ماكانت مُلك اجدادنا وجداتنا ، خوفي من ان يكونوا قد باعوها لواحد كردي من ورانا ) ) وغير هذا ( والله ) سنندم على كل شيء ( لأننا اصغر بكثير من الشركات العملاقة التي تبلع كل مَن يقف في طريقها ) .. لا الرأسمالية ستحمينا ولا اصحاب الشركات العملاقة سيحنون علينا ولا الأكراد سيتركونا ولا عضام اجدادنا سينقذونا ...( بالرغم من انني لا اعلم مَن يشتري ولا مَن يبيع ) ..( والله دوخناكم بهذه المواضيع القديمة )...

نيسان سمو 12/02/2012
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sirwanbabylon.phpbb9.com
 
مَن يشتري اراضي عنكاوا ومَن الذي باع !!!! نيسان سمو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Chaldean Of Iraq  :: بلاد ما بين النهرين: النافذة الالكترونية للباحث الاكاديمي سيروان شابي بهنان :: الرأي الحر-
انتقل الى: